تنظيم ورشة تكوينية لاستعراض الإجراءات التي تمكن من تحسين تنظيم الامتحانات


نواكشوط, 20/05/2021
انطلقت صباح اليوم الخميس بالمعهد التربوي الوطني في نواكشوط أعمال ورشة تكوينية لاستعراض الآليات والإجراءات المتعلقة بتنظيم الامتحانات والمسابقات الوطنية.

وتهدف هذه الورشة المنظمة من طرف وزارة التهذيب الوطني والتكوين والإصلاح، والتي تدوم يوما إلى بحث أحسن السبل للتحسين من مستوى تنظيم الامتحانات وتدارس الخطوات التي يجب إتباعها لتحقيق هذا الهدف.

وأكد معالي وزير التهذيب الوطني والتكوين والإصلاح، السيد محمد ماء العينين ولد أييه، في كلمة بالمناسبة، أهمية الامتحانات في أي منظومة تربوية فبصلاحها ينال الدارس ماله من حق بشفافية ويكون للشهادة معنى وقيمة، وبفسادها تفقد مصداقيتها ولا يبقى لما تمنحه من شهادات من معنى.

وأستعرض ما عكسه تنظيم الامتحانات خلال السنوات الماضية من اختلالات في نظامنا التعليمي، حيث لم يكن ممكنا ضبط لوائح المشاركين لعدم وجود نظام تسيير دقيق يتضمن المعلومات الوافية عن التلاميذ سواء في التعليم العمومي أو الخصوصي، مما أدى إلى صعوبة تطبيق النصوص المنظمة للامتحانات، مشيرا إلى وجود بعض الاختلالات الأخرى التي تكتنف مجريات الامتحانات.

وأشار إلى أن الوزارة وسعيا منها لتصحيح هذه الوضعية تعكف حاليا وتنفيذا للتعليمات السامية لفخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، على التحضير لتنظيم الامتحانات الوطنية هذه السنة بطريقة خالية من العيوب، حيث تم العمل على الالتزام العرفي بالنصوص المنظمة للامتحانات، وإعداد لوائح المشاركين بدقة اعتمادا على معلومات نظام التسيير المستحدث أخيرا، والوقوف في وجه انتقال التلاميذ من مركز إلى مركز، وتم تنظيم الامتحان التمهيدي لفرز المترشحين الأحرار.

جرى افتتاح الورشة بحضور الأمين العام للوزارة ووالي نواكشوط الغربية وحاكم مقاطعة لكصر ومدير المعهد التربوي ومديري مؤسسات التعليم الثانوي وعدد من مسؤولي القطاع.آخر تحديث : 20/05/2021 13:17:06


الجمهورية الإسلامية الموريتانية
وزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والاصلاح

جميع الحقوق محفوظة - حقوق الطبع والنشر © 2020